الرئيسة / تــقــاريــر و مــقــالات / "متعدد الأطراف"...النظام العالمي الجديد يتشكل على أنقاض "أمريكا أولا"

"متعدد الأطراف"...النظام العالمي الجديد يتشكل على أنقاض "أمريكا أولا"

السبت 12 أغسطس 2017 10:15 ص

النظام العالمي الجديد.. بدون الولايات المتحدة

قال تقرير نشرته صحيفة بلومبرغ Bloomberg إن صعود دونالد ترامب إلى سدة الحُكم دفع بمركز واشنطن على المستوى الدولي خطوات إلى الوراء، وأضاف ان حلفاء واشنطن انفضوا من حولها جراء سياسات ترامب.

وقال الكاتب جيمس جيبني James Gibney إنه وعقب مرور 6 أشهر على تولّي ترامب حُكم الولايات المتحدة ظهر مصطلح جديد يُسمّى (الدبلوماسية متعددة الأطراف)، وتلاشى مصطلح (أمريكا أولاً) الذي كان بمثابة شعار ترامب أثناء الحملة الانتخابية.

وعلى مستوى حلف شمال الأطلنطي (نيتو) فقد توعّد ترامب ومنذ اللحظة الأولى بالتخلي عن التزامات واشنطن تجاه الدول الأعضاء إذا امتنعت تلك الدول عن ضخ المزيد من الأموال في ميزانية الدفاع، مما كان بمثابة مؤشر على أن ترامب يريد ابتزاز حلفاؤه.

وعلى مستوى شرق آسيا فقد صرّح ترامب ومنذ اللحظة الأولى أن أيام تقديم الخدمات المجانية لكل من اليابان وكوريا الجنوبية قد ولّت، وعلى مستوى منظمة التجارة العالمية قال ترامب علناً إن واشنطن قد لا تلتزم بمعايير المنظمة، فضلاً عن قيام ترامب بتخفيض ميزانية وزارة الخارجية الأمريكية بنسبة 30%، كل ما سبق يؤكد على أن ترامب لا يعلم شيئاً عن الدبلوماسية أو القوة الناعمة.

وأكّد الكاتب أن هناك نظام عالمي جديد في طريقه إلى الظهور، نظام جديد لا يشمل الولايات المتحدة في صدارته، مشيراً إلى أن العديد من حلفاء دونالد ترامب باتوا لا يثقون به كشريك تجاري في المقام الأول والأخير.

وقد أدّى إهمال ترامب لكل من التجارة الحرة والتغيُرات المناخية ومشكلات اللاجئين إلى تكوين جبهة جديدة ضد واشنطن، تلك الجبهة التي ظهرت بشكل واضح خلال قمة الدول السبع وكذا قمة العشرين التي عُقِدت في مدينة هامبورغ الألمانية.

وشيئاً فشيئاً وجد دونالد ترامب نفسه في عزلة، فقد أعلنت كل من كندا والمكسيك اتفاقهما على المضي قدماً في إنقاذ اتفاقية منطقة التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا) دون النظر لموقف واشنطن، كما أن الدول الأوربية الأعضاء في حلف النيتو وعلى رأسها ألمانيا باتت تجهر بضرورة استقلال أوربا واعتمادها على الاتحاد الأوربي ككيان بديل عن حلف النيتو والتخلُص من ابتزاز الرئيس الأمريكي.